نشر تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام "داعش" صور في حساب "ولاية صلاح الدين" على موقع "تويتر"، قال فيه أنه تمت تصفية 1700 عراقي من طلبة كلية القوة الجوية في قاعدة "سبايكر" في تكريت من أصل 2500، أما الباقي فقد "تم العفو عنهم" بناء على أوامر زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي "بالعفو عن مرتدي أهل السنة". وبثت مواقع جهادية عدة مشاهد يظهر فيها المسلحون وهم يقتادون المئات من الشبان العزل في تكريت في شاحنات، كما بثت صوراً لإعدام العشرات من الأسرى بشكل جماعي، إلا أنه لم يتم التحقق من مصدر مستقل من الوثائق ومضمونها ولا عن عدد الذين تمت تصفيتهم.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.